الخدمات



ابحث عن خدمات محددة

أمراض الذكورة

من يقيم المقدرة الإنجابية لدى الرجل؟
إن كنت متزوجاً وشعرت كرجل برغبتي في تقييم مقدرتي
الإنجابية، فغلى من يجب أن أتوجه؟
للإجابة عن هذا السؤال يجب أن نعي جيداً إن الذهاب إلى الطبيب المناسب يمكنك من الحصول على رؤية واضحة عن الوضع الصحي لك. ليس ذلك فحسب بل قد يجنبك المضي في مسارات غير صحيحة تحمل معها تداعيات صحية ومالية وأيضا نفسية سلبية.
لذا من المهم جداً ان نعرف من هو الطبيب المناسب وماهي مؤهلاته المناسبة والتي تتضمن التالي:

  • درجة الاستشارية في تخصص جراحة المسالك (شهادة البورد/الزمالة).
  • التخصص الدقيق في العقم وامراض الذكورة (شهادة البورد/الزمالة).
  • خبرة علمية في ذات التخصص لمدة لعدة سنوات في مستشفى ذي إمكانيات تشخيصية وعلاجية عالية.
  • وجود رصيد علمي واهتمام بحثي لدى الطبيب.

قد يتساءل البعض: هل حصول التقييم والكشف عن طريق اخصائي المسالك في المراكز الصحية غير المختصة يكفي؟
بكل تأكيد الإجابة: لا.

يتم تشخيص حالات العقم عند الرجال بعد فحص كلا الزوجين والتوصل الى وجود مشاكل لدى الرجل. ويمكن ان يكون سبب العقم عند الذكور هو وجود مشاكل تؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية أو عملية نقل الحيوانات المنوية، وعند اجراء الفحوصات الطبية، قد يتمكن الطبيب من معرفة سبب المشكلة.
ومن بين الخدمات التي يقدمها “مركز بنون الطبي” ما يلي:

  • العقم عند الرجال
  • سرعة القذف
  • الضعف الجنسي لدى الرجال
  • انخفاض الرغبة الجنسية
  • سرعة القذف
  • الحفاظ على الخصوبة
  • سحب الحيوانات المنويّة من البربخ/ الخصية
  • التشريح المجهري للخصيتين واستخراج الحيوانات المنوية

وبناء على ما سبق، يمكنك تحديد موعد لجلسة استشارية لمناقشة حالتك الصحية ومخاوفك مع احد خبرائنا المتخصصين وذلك في ظل بيئة مريحة تحترم خصوصيتك وتفهم احتياجاتك. سيقوم الخبراء المتخصصين في أمراض الذكورة بتقييم حالتك وإجراء الفحص البدني وطلب الفحوصات التي يمكن أن تساعد في التخطيط لعلاجك والذي يحتاج غالبًا إلى متابعة وإدارة طويلة الأمد.

تحفيز الاباضة

تعتبر عملية تنشيط الاباضة هي أحد الخيارات الاولى والاساسية المستخدمة اذا كانت المرأة تكافح من اجل حدوث الحمل. تحدث هذه العملية في العادة باستخدام الادوية. وتعتبر النساء اللائي لا ينتجن بويضات بشكل منتظم هم افضل المرضى المرشحين لهذا النوع من العلاج. وتتطلب عملية تحفيز الاباضة ضرورة التزام كل من المريض والطبيب استخدام حقن تنشيط التبويض(الجونادوتروبين).
هذه العقاقير القابلة للحقن هي عبارة عن هرمونات تفرزها الغدة النخامية بشكل طبيعي. وعلى الرغم من ان الهرمون المنشط للحوصلة (FSH) هو الهرمون المسؤول بشكل أساسي عن تطور الجريبات ، إلا أن كل من الهرمون المنشط للحوصلة و الملوتن (LH) يلعبان دورًا هاما في التطور الطبيعي والإباضة لبصيلات المبيض. يكون الملوتن مسئول بشكل كبير عن تحفيز الإباضة عند وجود جريب ناضج.

وتعمل الادوية التالية بشكل مباشر على المبايض وليس لها أنشطة في أي مكان آخر في الجسم
Gonal F Pen
: ويؤخذ هذا النوع من العلاج تحت الجلد عن طريق قلم ذو جرعات متعددة (300 – 450 – 900 – 1200 وحدة).
مينوبور ( MENOPUR ):
ويؤخذ هذا النوع من العلاج تحت الجلد ويكون في شكل أمبول (75 – 600 – 1200 وحدة دولية).
ميريونال:
للحقن العضلي او الوريدي ويكون في شكل امبول (75 – 150 وحدة دولية).
مينوجون (Menogon):
للحقن العضلي او الوريدي ويكون في شكل امبول (75 وحدة دولية).

HCG ( هرمون الغدد التناسلية المشيمية البشرية):
هرمون
ويتضح عمله في تحفيز النضج النهائي للبويضة وبالتالي تحفيز الاباضة، على سبيل المثال:

الحقن التفجيرية بريجنيل كوريومون كوراجون (5000- 10000 وحدة) في العضل
اوفيدرال- اوفيترال (250 ميكروغرام) تحت الجلد.
تعليمات الاستخدام
ويتم استخدامها من قبل النساء اللائي تعانين من عدم الاباضة بشكل طبيعي (على سبيل المثال حالات تكيس المبايض)، او من قبل النساء اللائي يتم لديهم تبويض بشكل طبيعي ولكن يعانين من العقم الغير مبرر او بطانة الرحم المهاجرة. يتم استخدام هذه الادوية من أجل تحفيز وتنشيط انتاج المزيد من البصيلات من المبايض بشكل محدد ويتم استخدامها بمفردها أو مع أقراص مثل كلوميد وغيرها من الادوية. بالنسبة لمعظم النساء، يكون استخدام أي من الادوية المذكورة اعلاه مناسبا، ومع ذلك وفي حالات معينة، قد يكون هناك بعض الادوية اكثر فائدة لحالتك. ستتم مناقشة الادوية في جلسة الاستشارة المخصصة لحالتك قبل البدء بالعلاج.

المراقبة والتحكم

  • من الضروري إجراء مراقبة دقيقة باستخدام الموجات فوق الصوتية واجراء فحوصات الدم في بعض الاحيان لتقليل فرص حدوث عواقب سلبية ولزيادة فرص النجاح.
  • في اليوم الاول من الدورة الشهرية (عند تدفقها بشكل طبيعي)، يتعين عليك الاتصال بمركز بنون الطبي) وذلك من اجل تحديد موعد في اليوم الثاني او الثالث من الدورة واجراء فحص بالموجات فوق الصوتية وزيارة العيادة لرؤية الطبيب. تبدأ الأدوية عادة في اليوم 2-3 من الدورة. تعتبر الموجات فوق الصوتية أمرا هاما قبل البدء بتناول الدواء. اذا بدأت الدورة الشهرية في عطلة نهاية الأسبوع ، فلا يزال بإمكاننا بدء العلاج في اليوم 3-5 من الدورة، وسوف يحدد الطبيب يوم البدء بعد مراجعة حالتك الصحية.
  • تحدد الموجات فوق الصوتية عدد البصيلات التي تنمو ومدى نضجها وذلك بناء على حجمها.
  • بعد اجراء الاختبارات الاساسية، سوف تتناول الادوية من 5-9 ايام ثم تعود لإجراء الموجات فوق الصوتية وسوف يقوم الطبيب بإبلاغك عن أي تعديلات في جرعة الدواء ومواعيد العودة ، اذا لزم الامر، حتى تنضج البصيلات
  • بمجرد تحقيق الهدف لتطوير الجريب، سيتم اعطاء هرمون (HCG) من اجل تنشيط البويضة والاباضة. لا تتناول هرمون (HCG) حتى يتم اخبارك بالقيام بذلك. يتم إعطاء هرمون (HCG) وذلك لأن الاباضة الطبيعية تحدث فقط في عدد قليل من النساء اللواتي يعالجن بهذه الأدوية.
  • كما اننا نوصي بأوقات الجماع في اليومين التاليين بعد حقن هرمون (HCG).
  • يمكن إجراء اختبار الحمل المبكر بعد 14 يومًا من إعطاء هرمون HCG . يرجى الاتصال بمنسق العلاج من اجل الابلاغ بنتيجة اختبار الحمل.

يرجى الاتصال بمنسق العلاج من اجل الابلاغ بنتيجة اختبار الحمل.

التفاعلات الضارة ومخاطر تنشيط المبيض
تهيج موضعي في موقع الحقن
دوار ، غثيان ، صداع ، تقلبات مزاجية ، تهيج ، هبات (ومضات) ساخنة، امتلاء او رقة الثدي
تكيسات المبايض او تضخمه او التوائه
متلازمة فرط تحفيز المبيض
الحمل المتعدد
انقطاع الحيض
3
معدل تكرار العلاج: 3-6 دورات

تحديد جنس الجنين

نحن نعلم أن جنس المولود يكون وفق إرادة الله عز وجل. فإذا كان مقدرا لك ان تحصل علي النوع الذي تريده فسوف يحدث ذلك بإذن الله. وبما اننا نفهم تماما رغبة رب الاسرة في تحقيق توازن العائلة، فسوف نعمل بجد واجتهاد ونبذل كل ما بوسعنا، وفقا للعلوم والبراهين القائمة بين ايدينا، في تقديم المساعدة اللازمة من اجل الحصول على طفل من الجنس الذي تريده.
تتمثل طريقة سباحة النطاف لاختيار جنس المولود في فصل X و Y باستخدام تقنية قياسية يتم فيها استخدام الحيوانات المنوية Y داخل الرحم باستخدام تقنية التلقيح الاصطناعي. يزيد هذا من فرص وجود المزيد من الحيوانات المنوية من الذكور أو الإناث في العينة المستخدمة لتخصيب البويضات. تبلغ نسبة احتمال الحمل لدى الذكر 70٪ تقريبًا، كما ان هناك فرصة تصل الى 30 % في ان يصبح هذا المولود انثى. في الواقع، لا توجد طريقة فرز مجموعات الذكور والاناث بطريقة دقيقة بنسبة 100٪.

الطريقة المتبعة

1. يتم وضع السائل المنوي في أنبوب اختبار ثم غسله وضخه بشكل مركزي.
2. يتم وضع المستنبت بعناية فوق السائل المنوي. الوسط هو بيئة مضيافة للحيوانات المنوية ، وسوف تسبح فيها الحيوانات المنوية السليمة. سوف تترك الحيوانات المنوية بطيئة الحركة جنبًا إلى جنب مع معظم الخلايا المتبقية في السائل المنوي.
3. سوف يترك انبوب الاختبار لمدة ساعة أو نحو ذلك ؛ في بعض الحالات يتم وضعها بزاوية و / أو في حاضنة.

وفقا للإجراءات القياسية، سيتم تجميع الطبقة العلوية من اجل استخدامها. ويتم استخدام هذه التقنية لمحاولة اختيار جنس الذكور ، يتم أولاً تجاهل جزء صغير من الطبقة العليا. تقوم هذه الممارسة على النظرية التالية: جزء صغير من الحيوانات المنوية X هو الأسرع على الإطلاق يليه في السرعة Y وتكون الحيوانات المنوية x هي الابطأ في الغالب. وتحاول سباحة النطاف المعتدلة التخلص من المجموعة الأولى من الحيوانات المنوية السريعة.

تجاهل التنبيهات
4. يمكن غسل الجزء المحتفظ به من اجل استخدامه وضخه بشكل مركزي مرة أخرى
طريقة السباحة دقيقة بنسبة 70٪ تقريبًا في فرز الحيوانات المنوية إلى مجموعات من الذكور والإناث. ثم يتم استخدام الدفعة المهيمنة من الذكور أو الإناث لتخصيب البويضات.
وتشبه هذه العملية عملية تحفيز الاباضة المذكورة سابقا.
يمكن إجراء اختبار الحمل المبكر بعد 14 يومًا من إعطاء هرمون HCG . يرجى الاتصال بمنسق العلاج من اجل الابلاغ بنتيجة اختبار الحمل.

في حالة حدوث الحمل ، فأنت بحاجة إلى الاستمرار في تناول أدوية الطور الاصفر بنفس الجرعة وتكرارها حتى 12 أسبوعًا أو حسب توصيات الطبيب. بعد ذلك ، سيتم ترتيب زيارة متابعة للموجات فوق الصوتية للحمل. اذا كانت نتيجة الحمل سلبية، فأنت بحاجة إلى ترتيب زيارة متابعة لرؤية طبيبك لمزيد من المناقشة حول الخطة المستقبلية والتوصيات.
تجاهل التنبيهات
تعد الموافقة على العلاج امرا ضروريا يتعين على الزوج او الزوجة الادلاء بها.

إنضاج البويضات في المختبر

يسر مركز بنون الطبي ان يكون المركز الاول والوحيد للطب الانجابي الذي يعتمد هذه التقنيات التكنولوجية عالية المستوى في المملكة العربية السعودية.
تعتبر عملية إنضاج البويضات في المختبر مثالية للمرضي:

  • المرضى اللائي يعانين من تكيسات المبايض ويرغبون في تجنب الاصابة بمتلازمة فرض المبيض
  • المرضي اللائي اصبن بمتلازمة فَرْط تحفيز المِبيَض
  • مرضى السرطان الذين يتعافون ولا يمكنهم استخدام الهرمونات لتحفيز المبيض

على الصعيد العالمي ، تسجل عملية إنضاج البويضات في المختبر درجة نجاح اقل قليلاً من معدل نجاح التلقيح الاصطناعي، حيث تتشابه المخاطر التي يتعرض لها الأطفال حديثي الولادة مع الاطفال نتاج التلقيح الاصطناعي
لمزيد من المعلومات حول إنضاج البويضات في المختبر، يمكنك تحديد موعد استشارة مع أحد أطبائنا.

تجميد البويضات لمرضى السرطان فقط

تعتبر عملية تجميد البويضات امرا صعبا في حد ذاته، حيث انها تقنية صعبة تتطلب تحفيز المبيض على غرار التلقيح الاصطناعي العادي، حيث انه لن يتم حقن البويضات ، التي تم سحبها بالحيوانات المنوية، ولكن سيتم تخزينها باستخدام “طريقة التزجيج” بدون إخصاب. وعند التخطيط للحمل المستقبلي، سيتم تدفئة البويضات المجمدة مرة أخرى ثم يتم حقنها باستخدام الحيوانات المنوية للزوج لإنتاج الأجنة وستكون العملية مماثلة لعملية التلقيح الاصطناعي ونقل الأجنة.
يمكن ان يتم تجميد البويضات في أي من الحالات التالية:
السيدات المصابة بالسرطان. توفر هذه التقنية فرصة جيدة لحفظ البويضات قبل العلاج الكيميائي أو الجراحة أو الإشعاع. وفي معظم الحالات، يؤدى علاج السرطان الى تدمير البويضات وبالتالي اصابة المريضة بالعقم. وفي بعض الحالات الاستثنائية، يوجد بعض البويضات القابلة للحياة بعد علاج السرطان، كما ان خيارات الحفاظ على الخصوبة تختلف حسب العمر، نوع السرطان وخطة العلاج ذات الصلة.

الإجهاض المتكرر

بعد التعرض لإجهاضات متكررة، ينصح بزيارة الطبيب لبحث الأسباب وعمل ما يلزم من الفحوصات لتفادي ذلك في المستقبل.

 

استشارة خبراء الخصوبة

يمكنك تحديد موعد لجلسة استشارية لمناقشة حالتك الصحية ومخاوفك مع احد خبرائنا المتخصصين وذلك في ظل بيئة مريحة تحترم خصوصيتك وتفهم احتياجاتك.

الرعاية اثناء فترة الحمل

يسر مركز بنون الطبي متابعة الحمل خلال فترة ال 9 أشهر كاملة وتقديم الدعم والرعاية اللازمة والتصوير لجميع الحوامل.

الحفاظ على الخصوبة

يعتبر تجميد الحيوانات المنوية طريقة فعالة للغاية تمكّن الرجال من التأكّد من قدرتهم على الحفاظ على خصوبتهم. يمكن التفكير في تجميد الحيوانات المنوية في حالة الأشخاص الذين يخططون لتأخير الإنجاب أو الذين ينوون الخضوع لإجراءات طبية معينة يمكن أن يكون لها تأثيرات من أي نوع على خصوبتهم. تتوفر خدمات تجميد الحيوانات المنوية في بنون. 

يمكنك حجز موعد مع بنون إذا كنتِ مهتم بتجميد الحيوانات المنوية. 

سحب الحيوانات المنوية جراحياً

السحب الجراحي للحيوانات المنوية هو طريقة يتم من خلالها جمع الحيوانات المنوية مباشرة من الخصية أو البربخ عند الرجل. عادة ما يتم التخطيط للإجراء مسبقاً ويحدث أثناء خضوع المريض لتخدير عام أو موضعي، ولكن يمكن أيضاً إجراؤه على الفور، إذا لزم الأمر، في حالة الطوارئ. ويحدث هذا عادةً عندما يكون الرجل غير قادر على إنتاج السائل المنوي في اليوم الذي سيتم فيه جمع بويضات شريكته. 

تقنيات سحب الحيوانات المنوية جراحياً 

هناك تقنيات مختلفة يمكن من خلالها سحب الحيوانات المنوية جراحياً. تعتمد التقنية المستخدمة على ما إذا كانت الخصيتان لا تنتجان كمية كافية من الحيوانات المنوية أثناء القذف الطبيعي أو أن الحيوانات المنوية غير قادرة على الوصول إلى السائل المنوي بسبب انسداد الأنبوب الذي يحمل الحيوانات المنوية من الخصية. 

 

 1- خزعة لأخذ الحيوانات المنوية من البربخ عن طريق الجلد 

شفط الحيوانات المنوية من البربخ عن طريق الجلد هو أحد إجراءات سحب الحيوانات المنوية جراحياً السريعة للغاية وغير المؤلمة نسبياً. إنها التقنية الأقل توغلاً ولا تتطلب إحداث شق جراحي. إنما تتم عن طريق إدخال إبرة في البربخ الذي يُعمل على إزالة السائل منه. يفحص علماء الأجنة السائل الذي أزيل لمعرفة طبيعة تكوين الحيوانات المنوية وحركتها. إذا لم يُعثر على حيوانات منوية قابلة للحياة، يجري استخدام طريقة أخرى. 

2- خزعة لأخذ الحيوانات المنوية من الخصية 

في شفط الحيوانات المنوية من الخصية، تُستخدم إبرة دقيقة مع مسدس خزعة لإزالة أطوال صغيرة من النبيب الناقل للمني الذي ينتج الحيوانات المنوية. ثم يُعمل على تشريح هذا النبيب بعناية وفحصه تحت المجهر للكشف عن الحيوانات المنوية التي يمكن استخدامها في الحقن المجهري أو تجميدها لاستخدامها لاحقاً. 

3- السحب الدقيق للحيوانات المنوية من البربخ 

يتم إجراء شق صغير يمر عبر كيس الصفن إلى البربخ بدلاً من استخدام إبرة كما هو الحال في شفط الحيوانات المنوية من البربخ عن طريق الجلد، ثم يُفحص السائل المزال تحت المجهر بحثًا عن حيوانات منوية قابلة للحياة وذلك باتباع  التقنية نفسها. 

4- استخراج الحيوانات المنوية من الخصية/ الاستخراج الدقيق للحيوانات المنوية من الخصية  

تستخدم هذه الطريقة فقط إذا لم يتم العثور على الحيوانات المنوية عند استخدام التقنيات الأخرى. في تقنية استخراج الحيوانات المنوية من الخصية، يتم الحصول على الأنسجة بعد إجراء شق لفتح كيس الصفن. من ثم يجري  قطع الأنسجة ونقلها إلى معمل التلقيح الاصطناعي حيث يُعمل على تحضيرها. 

هذا ويتم الاستخراج الدقيق الحيوانات للحيوانات المنوية من الخصية الدقيق تحت التخدير العام ويجريه جراح (طبيب مسالك بولية عادة) باستخدام مجهر جراحي. يأخذ الطبيب عينات ويبحث عن الحيوانات المنوية الحية في العينات المأخوذة من الخصية. يتطلب هذا الإجراء مهارات عالية. 

الفحص الوراثي للأجنة

يوجد في بنون، مختبر جيني حديث للغاية مجهز بالكامل لإجراء الاختبارات الجينية على الأجنة التي تم تكوينها باستخدام التلقيح الاصطناعي.  

من خلال الاختبارات الجينية، يمكن الحصول على قدر كبير من المعلومات حول الجنين قبل نقله إلى الرحم. بعد تكوين الجنين عبر دورة التلقيح الاصطناعي التي تحدث بعد جمع البويضات والحقن المجهري، يخضع الجنين لاختبار بأخذ بضع خلايا منه. لا يُنقل الجنين إلى الرحم حتى تظهر النتائج.  

1- الفحص الشامل للكروموسومات: هنا، يتم فحص جميع الكروموسومات الـ 24 لتحديد الجنس وكذلك لمعرفة ما إذا كان هناك أي كروموسومات مفقودة أو إضافية. تعتبر التشوهات في الكروموسومات هي أحد الأسباب الرئيسية للإجهاض. 

2- اختيار جنس المولود: وهو فحص الأجنة بحيث يمكن تحديد الجنس وكذلك التشوهات الكروموسومية. 

3- الاختبار الجيني قبل الزرع: يمكن اختبار الأجنة لجميع الكروموسومات الـ 24 قبل نقلها إلى الرحم. وهذا ما يسمى بالاختبار الجيني قبل الزرع. 

  • الفحص الجيني قبل الزرع – يتضمن اختبار الأجنة بحثًا عن تشوهات الكروموسومات. 
  • التشخيص الجيني قبل الزرع – يتضمن فحص الأجنة بحثاً عن مرض جيني أو وراثي محدد للتأكد من أن الطفل ليس مصاباً به أيضاً. 

4- مطابقة مستضد الكريات البيضاء البشرية: تستخدم مطابقة مستضد الكريات البيضاء البشرية لتحديد الأجنة المتوافقة مع مستضد الكريات البيضاء البشرية مع الطفل الذي يحتاج إلى زرع نخاع العظام أو زرع دم الحبل السري. غالبًا ما يُطلق على الطفل (أو الأخ المستقبلي) لهذا النسيج اسم الأخ المنقذ. 

هناك ثلاثة طرق مختلفة يمكن استخدامها لتحديد الأمراض الوراثية في الجنين. بعد الاختبارات والاستشارة، سيتم تحديد طريقة الاختبار. يوصى عادةً بالتشخيص الجيني قبل الزرع أثناء دورة التلقيح الاصطناعي إذا تم العثور على طفرة جينية بحيث لا ينتقل المرض. 

  • يستخدم فحص الطفرات للكشف عن الطفرات الموجودة في الجينات الصغيرة أو الأمراض الوراثية التي يمكن أن تحدث فقط بسبب عدد قليل من الطفرات. 
  • يستخدم فحص الإكسوم للتحقق من الأمراض الوراثية التي لم يتم تحديدها بعد أو للكشف عن الأمراض التي تنطوي على تفاعل اثنين أو أكثر من الجينات. يمكن لفحص الإكسوم تحليل عشرات الآلاف من الجينات في وقت واحد. 

يمكن أيضاً إجراء اختبارات الدم للتأكد من أن هناك فرصاً قليلة جداً من احتمالات حدوث إصابة لدى الأطفال بالأمراض الوراثية نفسها كما الوالدَين. ومن الأمثلة الشائعة فحص ما قبل الزواج أو ما قبل الحمل الذي يتم إجراؤه للأزواج الذين يعانون من مرض وراثي معروف في تاريخ عائلاتهم ويريدون التأكد من عدم وجود احتمالات لأن يرث أطفالهم مثل هذا المرض. 

 

يساهم مركز بنون الطبي على اجراء التشخيص الجيني قبل الزرع. ويمكن للأزواج ، المعرضين لخطر نقل الأمراض الوراثية إلى أطفالهم ، الاستفادة من التطورات الجديدة في الاختبارات الجينية. فمن خلال هذا التشخيص الخاص بفحص اضطرابات الجين الوراثي المفرد، يساعد مركز بنون الطبي الأزواج على تحقيق هدفهم المتمثل في إنجاب طفل سليم بدون الاضطرابات الوراثية السائدة في العائلة.

في مركز بنون الطبي، نقوم بتقديم الاستشارات الوراثية قبل إجراء التشخيص الوراثي قبل الزرع. كما يقوم المركز بشرح خطوات العلاج اللازمة. يُطلب من الزوجين والطفل المصاب ، إن وجد ، سحب عينة من الدم لمعالجتها و إجراء اختبار ما قبل التشخيص الوراثي قبل الزرع وذلك من اجل تطوير المجسات الحيوية خلال 6-8 اسابيع. بمجرد أن تصبح جاهزًا ، سيتصل بك منسق خدمات التشخيص الوراثي قبل الزرع لترتيب زيارة مع الطبيب من اجل بدء عملية التلقيح الاصطناعي.

يتم اجراء الفحص الجيني قبل الزرع (PGS) كجزء طبيعي من عملية التلقيح الاصطناعي، حيث يتم إنتاج بويضات متعددة ، سحبها من المبايض وتخصيبها بالحيوانات المنوية للزوج في مختبر علم الأجنة. تعمل عملية التلقيح الاصطناعي على الوصول إلى الأجنة في المختبر. يتم بعد ذلك إجراء فحص جيني قبل عملية زرع الأجنة وذلك عن طريق إزالة خلية أو خليتين من كل جنين من خلال إجراء يسمى خزعة الجنين. يتم تحليل هذه الخلايا بحثًا عن وجود تشوهات صبغية قد تساهم في فشل الحمل. يعمل هذا الاختبار المتطور على تحديد الأجنة الخالية من التشوهات والاكثر قدرة على تكوين طفل سليم.

في بعض الحالات، قد يكون هناك حاجة الى تجميد الأجنة في حالة أن نتائج الاختبار ستستغرق وقتًا أطول وسيتم نقل الأجنة إلى الرحم في المستقبل.

الاضطرابات الوراثية

وهناك مئات من الاضطرابات الوراثية التي يمكن تشخيصها وتوظيف التشخيص الوراثي قبل عملية زرع الاجنة بها، وفيما يلي بعض الامثلة على الاضطرابات الوراثية في المملكة العربية السعودية (على سبيل المثال لا الحصر):

  • فقر الدم المنجلي
  • الثلاسيميا
  • إعاقة الذهنية
  • الزرق الخلقي الأولي
  • متلازمة بارديت بيدل
  • متلازمة ميكل جروبر
  • احماض الدم العضوية
  • أمراض التخزين الليزوزومية
  • ضمور الشبكية
  • فقدان السمع
  • صغر الرأس
  • متلازمة سنجد سقطي
  • متلازمة جوبيرت
  • ضمور العضلات
  • متلازمة ديسانتو شيناوي
  • متلازمة واردينبيرغ
  • مرض هيرشسبرونج
  • متلازمة وولف – هيرشيرون
  • ركود صفراوي داخل الكبد
  • متلازمة أيكاردي
  • جالاكتوزيميا
  • تليف كيسي
  • الاضطرابات الوراثية الأخرى غير المدرجة

تعد الموافقة على العلاج امرا ضروريا يتعين على الزوج او الزوجة الادلاء بها.

الحقن المجهري

يتضمن الحقن المحهري مجموعة من العمليات التي يتم من خلالها التعامل مع البويضات أو الحيوانات المنوية أو كلاهما خارج الجسم. هناك العديد من طرق التلقيح بالمساعدة التي يتم استخدامها الآن بشكل شائع. وهي تشمل التلقيح الاصطناعي والإمناء داخل الرحم.  

الإمناء داخل الرحم  

أثناء إجراء الإمناء داخل الرحم، تستخدم قسطرة صغيرة لإدخال الحيوانات المنوية في الرحم. يساعد هذا في زيادة عدد الحيوانات المنوية السليمة التي تصل إلى قناة فالوب عند المرأة أثناء الإخصاب، وبالتالي زيادة فرص الإخصاب. أصبح الإمناء داخل الرحم شائعاً لأنه تكلفته أقل من التلقيح الاصطناعي وهو إجراء غير باضع. 

التلقيح الاصطناعي 

الشكل الأكثر شيوعاً للتلقيح بالمساعدة هو التلقيح الاصطناعي. يتم إجراء غالبية دورات التلقيح الاصطناعي بنوع من تحفيز المبيض. يبدأ تحفيز المبيض عادة في اليوم الثاني أو الثالث من دورتك الشهرية. يتضمن تحفيز المبيض استخدام أدوية تعزيز الخصوبة للتسبب في نمو عدة بويضات وفي نفس الوقت منع التبويض المبكر. بمجرد أن تصبح الحويصلات جاهزة لاستخراج البويضات، سيتم إعطاؤك حقنة لتحفيز التبويض. بعد المحفز النهائي، يجري سحب البويضات تحت التخدير. يُعرف استخراج البويضات بعدة أسماء، بما في ذلك التقاط البويضات وجمع البويضات. خلال هذا الإجراء، يقوم الطبيب بإدخال مسبار الموجات فوق الصوتية في المهبل ثم يستخدم إبرة لسحب البويضة من كل حويصلة. ويستغرق ذلك حوالي 15 إلى 30 دقيقة) وفقاً لعدد الحويصلات الموجودة. بعد التقاط البويضات، يتم دمج البويضات مع الحيوانات المنوية في طبق خاص للمعمل حتى يتم تخصيبها. ينتج عن هذا جنين. يتم بعد ذلك إعادة الجنين الذي تم إنتاجه إلى الرحم في اليوم الثاني أو الثالث أو الخامس، حيث ينغرس ويبدأ في النمو. عند نقل أكثر من جنين واحد، يكون هناك احتمال لولادات متعددة، مثل التوائم أو أكثر. 

يرى الكثير من الناس أن التلقيح الاصطناعي هو الملاذ الأخير لجميع مشاكل العقم. إلا أنه يحظى بمعدلات النجاح الأعلى مقارنة بجميع تقنيات التلقيح بالمساعدة. 

منذ بدء التلقيح بالمساعدة، بات من المرجح أن يتمتع جميع الأزواج بحمل صحي. هناك طرق مناسبة لأي كان على أن يتم تحليل تاريخه الطبي بشكل صحيح من قبل المتخصصين. تضمن أيضاً هذه الأساليب إمكانية التحكّم بمواعيد الحمل وبالتالي بفارق السن بين الأطفال.   

اتصل بهيلث بلاس اليوم لتحديد موعد مع أحد المتخصصين ولطرح أية تساؤلات قد ترادوك.

التلقيح داخل الرحم

أثناء حقن الحيوانات المنوية يقوم أخصائي علم الأجنة باختيار الحيوانات المنوية الأكثر نشاطاً وصحة ثم يُحقن حيوان منوي واحد مباشرة في سيتوبلازم البويضة. تستخدم هذه التقنية عندما تكون الحيوانات المنوية منخفضة الجودة أو قليلة من حيث الكمية أو حين يتم سحب الحيوانات المنوية جراحياً أو عند حدوث فشل سابق في الإخصاب أو انخفاض الإخصاب عند التلقيح الاصطناعي. وبالتالي، يسمح حقن الحيوانات المنوية داخل السيتوبلازم باستخدام الحيوانات المنوية التي قد لا تكون قادرة على تخصيب البويضة بأي طريقة أخرى. 

يتم فحص البويضة بحثًا عن علامات الإخصاب بعد 17 إلى 20 ساعة من حقن الحيوانات المنوية داخل السيتوبلازم. بمرور الوقت، اتضح أنه سيتم تخصيب حوالي 80% من البويضات، باستثناء الأزواج الذين يعانون من عوامل العقم الشديدة. وتجدر الإشارة إلى أن 2% من كل الحيوانات المنوية والبويضات “الطبيعية” لا يتم تخصيبها حتى عند استخدام طريقة حقن الحيوانات المنوية داخل السيتوبلازم. 

 عادة ما تكون الأجنة في مراحل ودرجات مختلفة بعد إخصابها. يتم تقييم جودة الجنين من قبل أخصائي علم الأجنة، والذي سيوفر لك بعد ذلك المعلومات اللازمة. يجري نقل الأجنة المتكونة على هذا النحو إلى الرحم إما بعد اليوم الثاني أو اليوم الثالث أو اليوم الخامس أو يتم تجميدها لاستخدامها في المستقبل. 

من المهم التنبّه إلى خصوصية حالة كل زوجين، لذا من الضروري إجراء الاختبارات المناسبة ومناقشة التاريخ الطبي مع الأخصائي قبل اختيار آلية معينة.  

هيلث بلاس ملتزم تماماً بضمان تحقيق حلم كل مريض في أن يصبح أباً أو تصبح أماً.